07‏/11‏/2017

تقنى بلس

تقنى بلس | مطور ويب متخصص في بلوجر واقدم هنا خلاصة تجربتي في التعلم

تطبيق الواتس آب من اشهر تطبيقات التراسل الفورى فى العالم ، و هناك مليار شخص يستخدمون التطبيق بشكل يومى، كما عدد التحميلات لهذا التطبيق تتجاوز المليارات في متاجر التطبيقات وكذلك في المصادر الخارجية الاخرى .
وطبعا هذه الشهرة الكبيرة لهذا التطبيق تجعله يكون الوسيلة المفضلة لدى العديد من الهاكرز او فقط الباحثين عن المال من اجل تحقيقي اهدافهم ، من خلال خداع المستخدمين .


وطبعا هذه الشهرة الكبيرة لهذا التطبيق تجعله يكون الوسيلة المفضلة لدى العديد من الهاكرز او فقط الباحثين عن المال من اجل تحقيقي اهدافهم ، من خلال خداع المستخدمين .

وفي الاسبوع الماضي انتشرت مجموعة من التطبيقات التي استغلت شهرة واسم الواتس آب من اجل خداع المستخدمين ، وقد حقق احد التطبيقات المزيفة ارقام عالية في التحميلات والتقييمات ، وقد استغل صاحب التطبيق النسخة المنتظرة من الواتس اب للاعمال ، وقام باطلاق نسخة جديدة تحمل اسم "Whasp. Business Inc" مما جعل العديد من المستخدمين يقومون بتحميلها على انها النسخة المنتظرة من التطبيق .

وهذه طبعا ليس الحالة الوحيدة ، بل هناك تطبيق اخر حقق ملايين التحميلات في فترة وجيزة ، وقد استعمل نفس الحيلة .هذه المرة قام مطور التطبيق ، باستغلال ميزة التحديث في الواتس آب ،وقام باطلاق تطبيق بعنوان "Update WhatsApp Messenger" .

ولزيادة تحسين التمويه واقناع المستخدم ان التطبيق رسمي ، استخدم المطور اسم الشركة الواتس آب "WhatsApp Inc" في مكان اسم المطور  باستخدام الحيل يونيكود لإدراج الأحرف غير مرئية في الاسم وبالتالي يظهر الاسم كأنه حقيقي .

الشيء الجيد في هذه التطبيقات انها غير مدمجة باي برمجيات ضارة او تسرق بياناتك ، ووفقا لخبراء أفاست هذه التطبيقات تم تطويرها فقط لاغراض ربحية من الاعلانات. ومع ذلك ، اذا قمت بتحميلها فقط بازالتها وتأكد دائما من اي تطبيق قبل تحميله .

اهلاً و مرحباً بك في موقعنا
ادعمنا بالأشتراك في القناة وانضم الينا